آخر تحديث :الإثنين-24 يونيو 2024-08:30م

اخبار وتقارير


ميون لحقوق الإنسان ترحب بمبادرات فتح الطرقات وتشدد على التنفيذ العاجل

ميون لحقوق الإنسان ترحب بمبادرات فتح الطرقات وتشدد على التنفيذ العاجل

الأحد - 09 يونيو 2024 - 09:23 م بتوقيت عدن

- عدن (المرصد) خاص:


رحبت منظمة ميون لحقوق الإنسان بمبادرات فتح طريق البيضاء - مارب وفي تعز طريق الحوبان - جولة القصر - الكمب وطريق الستين - وسط المدينة.

وأعربت المنظمة الحقوقية في بيان صادر اليوم الأحد عن تشجيعها هذه الخطوات لما من شأنها التخفيف من معاناة المدنيين المستمرة منذ سنوات وبناء الثقة بين أطراف الصراع، وحثت الجميع على ضرورة الإسراع في إنجاز الترتيبات اللوجستية والإجراءات العملية الكفيلة بعبور المدنيين دون عوائق وعراقيل أو مخاوف على سلامتهم.

وأكدت ميون على أهمية تعاطي جميع الأطراف إيجابيا مع كل المبادرات المجتمعية وغيرها لفتح الطرقات المغلقة والتي كانت لها تداعيات إنسانية واقتصادية واجتماعية وأمنية مؤلمة على المدنيين، وأن يضعوا مصالح السكان والتخفيف من آثار الحرب نصب أعينهم.

ودعت الى استمرار هذه المبادرات لفتح بقية الطرق المغلقة ومنها طريق الجراحي - حيس بمحافظة الحديدة وطريق صنعاء - مأرب وطريق إب - الضالع وطريق البيضاء - أبين.

واختتمت ميون بيانها بتأكيد دعمها هذه المبادرات منوهة إلى أنها ستعمل مع شركاء آخرين على مراقبة تنفيذ هذه الخطوات الإيجابية وضمان عدم المماطلة في تنفيذها أو التراجع عنها.

نص بيان ميون:
ترحب منظمة ميون لحقوق الإنسان بمبادرات فتح طريق البيضاء - مارب وفي تعز طريق الحوبان - جولة القصر - الكمب، وطريق الستين - وسط مدينة تعز.

وإذ تشجع ميون هذه الخطوات لما من شأنها التخفيف من معاناة المدنيين المستمرة منذ سنوات وبناء الثقة بين أطراف الصراع، تحث الجميع على ضرورة الإسراع في إنجاز الترتيبات اللوجستية والإجراءات العملية الكفيلة بعبور المدنيين دون عوائق وعراقيل أو مخاوف على سلامتهم.

وتؤكد ميون على أهمية تعاطي جميع الأطراف إيجابيا مع كل المبادرات المجتمعية وغيرها لفتح الطرقات المغلقة والتي كانت لها تداعيات إنسانية واقتصادية واجتماعية وأمنية مؤلمة على المدنيين، وأن يضعوا مصالح السكان والتخفيف من آثار الحرب نصب أعينهم.

وتدعو الى استمرار هذه المبادرات لفتح بقية الطرق المغلقة ومنها طريق الجراحي - حيس بمحافظة الحديدة وطريق صنعاء - مأرب وطريق إب - الضالع وطريق البيضاء - أبين.

ختاما تجدد ميون ترحيبها ودعمها هذه المبادرات وتؤكد أنها ستعمل مع شركاء آخرين على مراقبة تنفيذ هذه الخطوات الإيجابية وضمان عدم المماطلة في تنفيذها أو التراجع عنها.

صادر عن منظمة ميون لحقوق الانسان
9 يونيو 2024