آخر تحديث :الإثنين-20 مايو 2024-12:52م

لا للاستهداف

الإثنين - 15 أبريل 2024 - الساعة 10:06 م

محمد ناصر العولقي
بقلم: محمد ناصر العولقي
- ارشيف الكاتب


الحملة التي شنت على قناة عدن المستقلة في اليومين الماضيين كانت استهدافا باتا ليس له علاقة بغيرة أو حرص على التراث الفني الجنوبي . في الحقيقة أن الخطأ الذي ظهر في مهرجان ليالي عدن لم يكن فقط في نسب كلمات أغنية الفنان القدير محمد سعد عبدالله الى الفنان الخليجي عبادي الجوهر بل كان هناك أيضا خطأ آخر في نسب كلمات أغنية الدحيف ( سرى الليل وا نايم على البحر ) الى شاعر خليجي اسمه عبدالعزيز المتعب ونسب ألحانها الى خليجي آخر هو صالح الشهري غير أن المسؤول بالدرجة الأولى عن الخطأ ليس قناة عدن المستقلة بل مكتب الثقافة عدن الذي أقام المهرجان وأعده وقدم معلومات فقراته الى القناة وبذلك فمن المفترض أن توجه الحملة إليه بالدرجة الأولى ثم الى القناة من باب أنه كان على القناة المراجعة والتصحيح . شخصيا عندي ملاحظات كثيرة حول أداء قناة عدن المستقلة ، وقد أعلنتها في مرات عديدة ، وربما كان هذا قد تسبب في أن البعض في القناة أخذ في خاطره وأصبحت شخصا غير مرغوب باستضافته في القناة بل وحذف اسمه عند بث أخبارا لأنشطة كنت المتحدث الوحيد أو الرئيس فيها ولكن ذلك لن يجعلني أترصد واستهدف هذه القناة والصوت الجنوبي الوحيد الذي يوصل صوت الجنوب وقضيته الى المتلقي المحلي والعربي والعالمي ، كما لن نسمح كجنوبيين أن نترك القناة لاستهداف المتربصين أبدا . علينا أن نكون منصفين وأمينين وأن يكون نقدنا نقدا للبناء والتصحيح والإصلاح وليس للتربص والاستهداف وتصفية الحسابات .