آخر تحديث :الجمعة-19 يوليه 2024-11:02م

حوارات

في حوار صحفي له ...
رئيس انتقالي حضرموت: النخبة الحضرمية أرست دعائم الأمن والإستقرار ولن نقبل الإساءة لها

رئيس انتقالي حضرموت: النخبة الحضرمية أرست دعائم الأمن والإستقرار ولن نقبل الإساءة لها

الجمعة - 17 يوليه 2020 - 04:58 م بتوقيت عدن

- المرصد / خاص

المجلس الإنتقالي هو من يمثل ابناء حضرموت في قضية نضاله وتحريره وإستقلاله.

•إتفاق الرياض هو مطلب لأبناء الجنوب عامة وابناء حضرموت بصورة خاصة.

• لا نزال على تواصل وتنسيق عالي مع السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والعسكرية.

•سيتم تطبيق كل الإجراءات الإحترازية لحماية المشاركين.

• قوات النخبة الحضرمية هي اللتي أرست دعائم الأمن والإستقرار ولن نقبل بالإساءة إليها.

يتساءَل الكثير من المواطنين حول مليونية الإنتقالي يمثلنا وإتفاق الرياض مطلبنا لأنها تأتي وسط جائحة فايروس كورونا، وعن الإشاعات التي تدور في مواقع التواصل الاجتماعي عن إعتزام السلطة المحلية بحضرموت لإعلان حظر تجوال وإغلاق المنافذ المؤدية لمدينة المكلا يوم السبت القادم.

أبرز الأسئلة التي يتداولها الشارع الحضرمي يجيب عنها رئيس القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي في محافظة حضرموت الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر في حوار صحافي.

نص الحوار:

الدكتور/محمد جعفر بن الشيخ ابوبكر رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت أتقدم إليك بالشكر الجزيل لإعطائي هذه الدقائق الثمينة من نهار عملكم، ونزولاً عند رغبة العدد الكبير من المواطنين الذين يتساءلون عن مصير الفعالية.

س1: في ظل جائحة فايروس كورونا و تفاقم الوضع الصحي في المحافظة تأتي مليونية الانتقالي يمثلنا وتنفيذ اتفاق الرياض مطلبنا ماهي الاستعدادات التي قمتم بها؟..وهل هناك إجراءات إحترازية؟

ج1: أولاً بالنسبة للجانب الصحي هناك لجنة شُكلت و سُميت باللجنة الصحية وهذه اللجنة مهمتها تطبيق كل الإجراءات الإحترازية المعمول بها لحماية المشاركين من الإصابة بالفايروس من خلال التعقيم والرش بالإضافة لتوزيع الكمامات الطبية لجميع المشاركين. هذا بالإضافة ايضاً لوجود خيم طبية مجهزة بمستلزمات الاسعافات الأولية بالإضافة الى وجود عدد من سيارات الإسعاف.

س2: هناك أخبار منتشرة في وسائل التواصل الاجتماعي عن اعتزام السلطة المحلية بإعلان حظر تجوال يبدأ من الساعه السادسه صباحاً إلى السادسه مساءً مع إغلاق المنافذ المؤدية إلى مدينة المكلا هل هذا صحيح ، وهل هناك تنسيق بينكم وبين السلطة المحلية؟

ج2: مايتم تناقله في مواقع التواصل الاجتماعي حول إعلان حظر التجوال وإغلاق المنافذ المؤدية الى المكلا والإشاعات الكثيرة هدفها الأساسي إفشال المليونية. وجميع هذه الأخبار مفبركة وليس لها أي أساس من الصحة وهي موجهة من جهات معينة لإرباك المواطنين ونحن لا نزال على تواصل وتنسيق عالي مع السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والعسكرية التي أكدت وقوفها لتذليل كل الصعاب والعراقيل اللتي قد تعترض الحشود القادمة من خارج مدينة المكلا وايضاً تأمين الفعالية من خلال إتخاذ الإجراءات الأمنية.

س3: هل هناك ترتيب مشترك بين المجلس الانتقالي الجنوبي والمكونات الحضرمية الاخرى للمشاركة في هذه الفعالية؟

ج3: بالنسبة للفعالية فهذه الفعالية أراد من خلالها المجلس الانتقالي إرسال عدة رسائل منها :
أن المجلس الانتقالي هو يمثل ابناء حضرموت في قضية نضاله وتحريره واستقلاله بالإضافة على التأكيد بأن تنفيذ إتفاق الرياض هو مطلب لأبناء الجنوب عامة وابناء حضرموت بصورة خاصة وتوجيه رساله لؤلائك الذين يسيئون لقوات النخبة الحضرمية اللتي أرست دعائم الأمن والإستقرار في ساحل حضرموت والرد على هذه الإساءات من اهداف هذه المليونية.

س4: ماذا بعد المليونية..هل هناك أي خطوات تصعيديه لفرض الإدارة الذاتية في محافظة حضرموت؟

ج4: بعد المليونية الأمر يتعلق بالمستجدات السياسية ونتمنى أن يكون هناك إنفراج، ونتمنى من الشرعية أن تُحَكِم منطق الحكمة لتنفيذ إتفاق الرياض ولإخراج البلاد من هذه الحرب العبثية اللتي تشنها مليشيات الإرهاب والتطرف والمليشيات الحوثية على الجنوب. إتفاق الرياض تضمن إحلال السلام وثم الدخول بعد ذلك في تنفيذ اتفاق الرياض وصولاً إلى التسويات النهائية.

س5: في نهاية لقاؤنا هل هناك كلمة توجهها لأبناء حضرموت؟

ج5: ندعوا أبناء حضرموت للمشاركة الفاعلة في هذه المليونية لإيصال رسائل أبناء حضرموت إلى المجتمع الاقليمي والدولي وإيصال رسالة إلى اؤلائكَ الذين يَدّعون تمثيلهم الكامل والمطلق لحضرموت فشعب حضرموت شعب حر يملك إرادته الشعبية للتعبير عنه من خلال التفويض الذي منحه للرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي.