آخر تحديث :الأربعاء-19 يونيو 2024-01:09م

اقرأ في الصباح


مشهد مرعب بالهند، السماء تمطر ديداناً

مشهد مرعب بالهند، السماء تمطر ديداناً

الأحد - 21 مايو 2023 - 10:33 ص بتوقيت عدن

- متابعة


في ظاهرة طبيعية وقعت بمناطق بالهند مرعبة ومثيرة للاشمئزاز في نفس الوقت هطول آلاف الديدان البيضاء كالمطر "تهطل" من السماء، وتغطي الطريق بطبقة سميكة من الحشرات في الهند. ووفقاً لموقع (dailymail.co.uk) نزلت الديدان مثل قصاصات الورق الملون في مشهد صاعق على الأرض في ولاية بيهار، وهي ولاية شرق الهند على الحدود مع نيبال. وشوهدت المخلوقات المجهولة الهوية، وهي تفرش الطريق بينما شاهد السكان المحليون المضطربون إحداها بينما أغلق آخرون أبوابها خوفاً.لا يزال من غير المعروف ما الذي تسبب في سقوط المخلوقات الشبيهة بالسباغيتي، أو من أين أتت الديدان.وسط المشاهد المثيرة للاشمئزاز، ورد أن العديد من السكان المحليين أغلقوا واجهات متاجرهم في رعب لحماية أنفسهم من وباء الدودة الصغيرة.وذكرت وسائل إعلام محلية، أن أحداً لم يصب بأذى إثر الحادث المثير للاشمئزاز.

ديدان الأرض الحية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

هذه المشاهد سجلها فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وحصد أكثر من 18 مليون مشاهدة عبر الإنترنت شوهدت الحشرات المجهولة الهوية، وهي تملأ الطريق وتركت السكان المحليون في صدمة، بينما أغلق الكثير أبوابهم خوفاً من المشهد المرعب، ولم يكن من المعروف ما الذي تسبب في سقوط الديدان، أو إن كانت ديداناً فعلاً.
وكشف خبراء النبات أن ما شوهد قد يكون ما يسمى بـ"قطرات المطر الديدانية"، والتي كانت على الأرجح "أوراق" نوع من أشجار "الحور"، والتي تنمو في المنطقة، وتشبه اليرقات، أو على أنها هياكل متعرجة شبيهة بالديدان.

الأسماك والضفادع الصغيرة

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي تحدث فيها مثل هذه الظاهرة الغريبة والمثيرة للرعب، حيث سقطت الآلاف من ديدان الأرض الحية من السماء في ظاهرة نادرة عبر مساحات شاسعة من جنوب البلاد.
وشهدت مقاطعة "لياونينج" في الصين أيضاً حادثة مماثلة في مارس الماضي أظهرت ضفادع الأرض تسقط من السماء، وهو يكتسح ممراً ويجعل الأرض تبدو وكأنها تتحرك.

قفزت الضفادع بالمئات -وكلها صغيرة الحجم نسبياً- هربت من بحيرة قريبة. في المقطع القصير يمكن رؤية الأشخاص وهم يحاولون التفاوض حول الضفادع وهي تقفز في كل اتجاه.

وتم تحذير السكان لاحقاً بحمل المظلات لحماية أنفسهم من سقوط الديدان عليهم، وتم تداول مقاطع فيديو على الإنترنت تظهر عمليات الزحف المخيفة وهي تغطي السيارات في الشوارع.

وفي أستراليا، شهدت مناطق نائية مشاهد صادمة أيضاً بعد أن بدأت الأسماك الحية الصغيرة بالتساقط من السماء، وفسر العلماء هذه الظاهرة الغريبة بأن الرياح الموسمية من المحتمل أن تكون ناجمة عن عواصف قوية، مثل الأعاصير، ويمكنها أن تحمل المخلوقات الصغيرة، وإسقاطها في أماكن أخرى.