آخر تحديث :الأربعاء-19 يونيو 2024-04:46ص

اخبار محلية


جهود قبلية تفضي إلى حل قضية “الأصواب” في شبوة

جهود قبلية تفضي إلى حل قضية “الأصواب” في شبوة

السبت - 08 يونيو 2024 - 10:21 م بتوقيت عدن

- عدن (المرصد) خاص:



نجحت مساعي حلف أبناء قبائل شبوة، في حلّ قضية “الأصواب” التي نشبت بين قبيلتي آل بايوسف، ممثلين عن الطرف الأول بـ صالح ناصر بن جريم، والطرف الثاني بـ صالح بن ناصر الدحيدوح.

وتكلّلت جهود كلّ من الشيخ علي بن عمر باهيصمي، شيخ شمل قبائل بلعبيد وعضو مجلس مرجعيات الحلف والهيئة العليا، والشيخ أحمد صالح باهيصمي، عضو الهيئة العليا، إلى جانب مشاركة الشيخ عراد باسمير وعدد من المشايخ والأعيان، في التوصل إلى حلٍّ مرضٍ للقضية العالقة بين الطرفين.

وكان حلف أبناء قبائل شبوة، برئاسة الشيخ فارس الخبيلي وبقيادة الأمين العام المساعد عبدالرحمن مجور، قد بادر، وبمشاركة عدد من مشايخ وأعضاء الهيئة العليا، منهم عيظه باحميد، وسالم المنصب الحامد، ومحمد باحاج، وحسن بن مقلم بن عبدالحق، ومذيب منصور النعماني، إلى إبرام صلحٍ بين الطرفين في التاسع من مايو الماضي.

لقيت هذه الخطوة الاستثنائية استحسانًا وتقديرًا واسعين من أبناء شبوة، الذين عبّروا عن دعمهم وتأييدهم لجهود الحلف المُثمرة في إصلاح ذات البين ونزع فتيل الخلافات، ممّا يُعزّز من دعائم السلم الاجتماعي ويُرسّخ روح التسامح والإخاء، ويُسهم في بناء السلام وتغليب مصلحة شبوة وأبنائها.

يواصل حلف أبناء قبائل شبوة، برئاسة الشيخ فارس الخبيلي، جهوده الدؤوبة في حلّ العديد من النزاعات القبلية وإخماد الفتن ورأب الصدع، وإطفاء نار الثأر ومعالجة المشاكل العالقة بين أبناء المحافظة. وتساهم هذه الجهود المباركة في تحصين المجتمع الشبواني من مخاطر الاختراقات والمناكفات، وتعزيز مسيرة التنمية والاستقرار، والسعي نحو مستقبلٍ آمنٍ ومزدهر للجميع، وفقا لموقع عدن تايم.