آخر تحديث :الأربعاء-19 يونيو 2024-04:46ص

المرصد خاص


رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي يتوقع تحسن العملة في الأيام القادمة ويوضح أسباب الإنهيار

رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي يتوقع تحسن العملة في الأيام القادمة ويوضح أسباب الإنهيار

الأحد - 25 فبراير 2024 - 07:51 م بتوقيت عدن

- المرصد_خاص

توقع الدكتور محمد حسين حلبوب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي تحسنا في الأيام القادمة للعملة المحلية.

وكشف حلبوب في منشور له الأسباب التي أدت إلى انهيار العملة امام العملات الأخرى.

وكتب حلبوب منشور تنشر صحيفة "المرصد"نصه وقال فيه:

ردا على تساؤلات الكثير من الاصدقاء وعدد من الصحفيين. عن راينا حول اسباب الارتفاع المفاجىء في سعر صرف العملات الاجنبية، فاننا نعتقد بان ذلك يعود الى التالي :--
اولا : انخفاض العرض من العملات الاجنبية بسبب عوامل موقته اهمها :--
1-- توقف بيع العملات الاجنبية في مزادات البنك المركزي من 30 اكتوبر 2023م، وحتى 24 يناير 2024م. اي لفترة ( 85 يوم ) كان يفترض خلالها عرض بيع ما لا يقل عن ( 334 مليون دولار ).
2-- انخفاض تحويلات المغتربين اليمنيين. لاسباب موسميه، وبسبب تعقيدات بناء العقارات وشراء الاراضي في عدن.
ثانيا: زيادة الطلب على العملات الاجنبية لاسباب مؤقته ايضا. اهمها :--
1-- توفير مستلزمات رمضان وعيد الفطر المبارك.
2-- تغطية النقص في واردات السلع التي تشملها مزادات بيع العملات الاجنبية من قبل البنك المركزي.
ونظرا لعودة مزادات بيع العملات الاجنبية من قبل البنك المركزي، وتوقعنا زيادة تحويلات المغتربين الى ذويهم، لتغطيه مصاريف رمضان. فان من المتوقع ان يستعيد سوق العملات الاجنبية توازنه، ويستقر سعر الصرف، ثم يتراجع مع حلول شهر رمضان المبارك باذن الله.
ورمضان مبارك وكل عام وانتم بخير